ENG

عن المعهد

وفي عام 1999م صدر المرسوم السلطاني 6/99 بتحديد اختصاصات وزارة الأوقاف و الشؤون الدينية و اعتماد هيكلها التنظيمي الذي اشتمل على معهد العلوم الشرعية، ويتبع مكتب معالي الوزير مباشرة ،فكان في ذلك تحوير لمسمى معهد القضاء الشرعي و الوعظ و الإرشاد ،وقد تطلب ذلك النظر في الخطة الدراسية وفتح باب التخصصات بالمعهد.

وفي عام 2000م بدأ المعهد لأول مرة مرحلة جديدة، وذلك بقبول الطالبات للدراسة في المعهد لنيل درجة الدبلوم في العلوم الشرعية إذ كان قبل ذلك مقتصرًا على الطلاب ويمنحهم شهادة الإجازة العالية (البكالوريوس)، على دفعات ثلاث حتى عام 2006 م.

وفي عام 2006م انتقل المعهد إلى مبناه الخاص ومقره الدائم بإذن الله في الخوير بولاية بوشر من محافظة مسقط، قريبا من جامع السلطان سعيد بن تيمور، وبدأ مرحلة من التوسع في القبول و التخصصات،وسمح للطالبات الحاصلات على الدبلوم مواصلة دراستهن في المعهد لمدة سنتين أخريين للحصول على درجة الإجازة العالية في العلوم الشرعية .و ما زال المعهد يواصل عطاءه و يجدد باستمرار في برامجه التعليمية،ويطور أساليب التعليم بما يواكب التطور السريع في الحياة المعاصرة.

الأهداف

يحتل المعهد مكانته من خلال الدور الذي يضطلع به، و الهدف الذي يسعى إليه،وقد تضمنت المادة (3) من المرسوم السلطاني رقم 24/86 الأهداف التي يسعى إليها المعهد. ولا ريب أن سعي المعهد في أداء رسالته العلمية ،ونشر الوعي الديني بين الناس يوجه بذلك الأداء العلمي في شتى مجالات الحياة لتكون وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية لتتحقق بذلك العبودية المطلقة لله عز وجل فتسعد البشرية وترقى. وفي إطار هذا الهدف العام يمكن إجمال دور المعهد في المحيطين المحلي و العالمي على النحو الآتي:

1. يعني المعهد بتدريس العلوم الشرعية بصفة تخصصية:

من أجل إعداد جيل واع يدرك متطلبات الحياة المعاصرة، ويقدم الحلول على أسس من الثوابت الدينية ، ويؤدي دوراً أساسياً في البناء الروحي و الثقافي للمجتمع العماني.

2. يولي المعهد اهتماما كبيراً بتدريس النتاج الفكري العماني و تقديمه بأسلوب تربوي عصري يجمع بين الأصالة و المعاصرة،

وبذلك أصبح المعهد محط أنظار الكثير من الباحثين و الدارسين ومؤسسات التعليم داخل عمان وخارجها ،فقد أقام صلات علمية و بحثية مع العديد من الدول العربية و الأجنبية، متمثلا ذلك فيما يأتي:

  • ‏ توقيع عدد من الاتفاقيات للتبادل العلمي و الثقافي:

  • مع جامعات و معاهد عالمية، منها :جامعة الأزهر ،وجامعة ثيوبنجن بألمانيا،وجامعة لايدن بهولندا،وجامعة بطرسبيرج بروسيا،و الجامعة الإسلامية بماليزيا،ومركز أكسفورد للدراسات الإسلامية .

  • قبول عدد من الطلبة الوافدين للدراسة بالمعهد :

  • وقد بلغ عددهم 170،طالبا يمثلون أكثر من اثنتي عشرة دولة ،منها الولايات المتحدة الأمريكية ،و بريطانيا، وألمانيا،وكرواتيا ،و رواندا،ومالي، والصين ، وإندونيسيا، وتايلند، والهند، وباكستان، وتنزانيا، وكينيا، وغانا، ونيجيريا، ودول أخرى من إفريقيا.

  • للمعهد حضوره الفاعل على المستوى الوطني:

  • سواء كان ذلك بالمشاركة في مسابقات السلطان قابوس لحفظ القرآن الكريم أو المشاركة في الندوات و المؤتمرات التي تعقد بالسلطنة ،أو المشاركة في اللجان العلمية و الفعاليات الثقافية و الأدبية .كما يقوم المعهد بتمثيل السلطنة في العديد من المحافل الدولية،كمسابقات حفظ القرآن الكريم،و مجامع الفقه،و المنظمات الإسلامية العالمية وغيرها. في ضوء هذه المعطيات فإن معهد العلوم الشرعية يعد إحدى منجزات النهضة المباركة التي أولاها صاحب الجلالة – حفظه الله – عنايته الخاصة ،وهو بذلك ثروة وطنية مهمة أفاد منها الوطن و مؤسساته و أفراده.



     
    مواقع تهمك اتصل بنا خارطة الموقعالملاحظات
    جميع الحقوق محفوظة لمعهد العلوم الشرعية 2012 c